مفاهيم خاطئة في تداول العملات

%d9%85%d9%81%d8%a7%d9%87%d9%8a%d9%85-%d8%ae%d8%a7%d8%b7%d8%a6%d8%a9-%d9%81%d9%8a-%d8%aa%d8%af%d8%a7%d9%88%d9%84-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d9%85%d9%84%d8%a7%d8%aa

تداول العملات المعروف بسوق الفوركس الأجنبية أكثر الاسواق نشاطا و يتميز سوق الفوركس بأنه مفتوح للتداول على مدار 24 ساعة بعكس سوق الأسهم المحدد بساعات عمل محدودة وبالرغم من أن تداول الفوركس والعقود الأجلة هو الأكثر إنتشارا عالميا ، إلى أن هناك العديد من المفاهيم الخاطئة عن الفوركس في العالم العربي.
من أهم المفاهيم الخاطئة التى يعتقدها البعض أن التداول فى سوق الفوركس يشبه اللعب فى الروليت القمار بمعنى أنه يعتمد على الحظ، لكن فى الحقيقة يُعتبر هذا الإعتقاد غير صحيح وبعيد تمامًا عن حقيقة التداول فى الفوركس. سوق الفوركس يخضع للمؤشرات الاقتصادية والسياسات النقدية ومتداول الفوركس يحتاج لبذل الجهد للتعلم والدراسة ومتابعة الأخبار وعمل التحليل الفنى وإمتلاك إستراتيجية قبل دخول في الصفقات.

وكذالك من الأقاويل المشهورة أن التداول فى سوق الفوركس من سوق سهل يحقق المزيد من الأرباح وتعتبر هذه المقولة حقيقية ولكنها ليست مُكتملة حيث أن تجارة الفوركس مثل أى تجارة فيها مكسب وخسارة. الفوركس هو أحد سبل الأستثمار والتي بالضرورة تحتوى على جانب المخاطرة لأنة إذا لم تخاطر لم تربح، ويعتمد التداول فى الفوركس على مبدأ تغير أسعار العملات من خلال خضوعها لعدة قوانين محددة تعمل من خلالها. سوق تداول الفوركس يحتاج إلى خبرة وثبات وقدرة على التعلم من الخسارة.

من الشائع بين المتداولين أن التداول فى سوق الفوركس ذو ربح مضمون، وهذا أمر خاطئ لأنه ليس من السهولة التوقع بتقلبات الأسواق وتحديد نسبة للخسارة وبالتالى فإن ضمان الحصول على نتائج مُرضية ليس بالأمر السهل، ومن المستحيل تحديد نسبة أرباح أو عائد ثابت من سوق الفوركس. إن المبدأ العام للنجاح فى أى تجارة أو مشروع أن تضع أمامك أن هناك مجازفة ومخاطرة فمثلما تفكر فى الربح فكر أيضًا بالخسارة حيث أن ظروف السوق وتقلباته قد تجعل كل شئ مختلف بعكس توقعاتك. لا توجد تجارة ذو ربح مضمون والتداول قد يحقق مكاسب أو خسائر.

من أكثر المعتقدات الخاطئة المنتشرة بين المتداولين عن سوق الفوركس أنه عندما يربح شخص فهذا يعنى أن الباقيين سيخسرون وهذا أمر عار تمامًا عن الصحة، حيث أن التداول فى الفوركس يعتمد على التغيير فى أسعار العملات والتى تُحددها قوى العرض والطلب، فنجد مثلًا أن عدد كبير من المتداولين يستفيدوا من تغيير العملة لأجل أعمال أخرى، فى حين أن البعض الآخر يعتبرها مصدر للدخل.

و هناك إعتقاد أن سوق الفوركس يقتصر فقط على تداول الأفراد، ولكن فى الحقيقة سوق تداول العملات يتداول فيه أيضا المؤسسات المالية والشركات والبنوك وموفري السيولة، كما أنه من الممكن إستخدامه لمصالح أخرى حيث يستخدمه المتداولين من المصدرين والمستوردين وكبار المستثمرين، بمعنى أن المصدرين يقومون ببيع المنتجات للدول المستوردة وبالتالى فهم يحتاجون للعملة المحلية للإنتاج لهذا فإن شركات الوساطة تقوم بعمليات تبادل العملات داخل سوق الفوركس.

ادا بدك تتعلم ادلك على اكاديمية تعليم الفوركس اونلاين مجانا

 

سجل الى حساب تداول فوركس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.