أنواع الأوامر Type of orders

Type of orders

يحرص المتاجر في أي نوع من أنواع السلع على متابعة سعر السلعة التي ينوي المتاجرة بها بشكل مستمر وذلك بحثاً عن فرصة مناسبة .
فقد تكون معنياً بالمتاجرة بالسيارات مثلاً فمن الطبيعي أن تكون متابعاً لأسعار السيارات بشكل مستمر فإذا وجدت أن سعر سيارة ما أصبح منخفضاً جداً فستحرص على شرائها على أساس أن سعرها سيرتفع فيما بعد ولكنك قد نجد أن من المناسب أن تنتظر بعض الوقت قبل أن تقدم على الشراء لأنك تتوقع أن ينخفض السعر أكثر قبل أن يعاود الارتفاع .
وهذا يتطلب منك المتابعة المستمرة فإن وجدت أن السعر مناسب للشراء تقدم على الشراء أو تنتظر إلى أن ينخفض السعر أكثر ثم تقدم على الشراء .
وكذلك المتاجرة بالعملات ..
فعندما تراقب أسعار العملات فأنت تنتظر الفرصة المناسبة لشراء عملة ما عندما تتوقع أن سعرها لن ينخفض بعد ذلك كثيراً بل سيعاود الارتفاع , وقد يلزمك الأمر أن تنتظر بعض الوقت حتى ينخفض سعر العملة أكثر ثم تقدم على الشراء .
فلو فرضنا أنك تراقب سعر اليورو وكان في هذه اللحظة EUR/USD = .9000
ووجدت من خلال تحليلك لحركة السعر أن سعر اليورو لن ينخفض أكثر من ذلك بل أنه سيعاود الارتفاع .. فماذا ستفعل ؟
بالضبط .. ستنتهز الفرصة فوراً وتشتري يورو لأنك تتوقع أن سعره سيرتفع . ستطلب شراء يورو بالسعر الحالي .
عندما تفعل ذلك تكون قد استخدمت أول نوع من أنواع الأوامر وهو أمر السوق Market order .

– أمر السوق Market Order  :

هو أمر لشراء أو بيع عملة ما فوراً وبالسعر الحالي للسوق .
ولنعود إلى الفرض السابق حيث أن سعر اليورو EUR/USD = .9000
ولنفترض أنك ومن خلال تحليلك لسعر اليورو فإنك تتوقع أن سعر اليورو سينخفض أكثر قبل أن يعاود الارتفاع وإنك تتوقع أن سعر اليورو سينخفض أولاً إلى أن يصل إلى EUR/USD = .9850 ثم بعد ذلك يعاود الارتفاع .. فماذا ستفعل ؟
نعم .. عليك أن تنتظر إلى أن ينخفض السعر ويصل إلى .9850 ثم بعد ذلك تقوم بالشراء .
ولكن ذلك قد يتطلب منك الانتظار عدة ساعات حتى يصل سعر اليورو إلى السعر الذي تتوقعه , فهل معنى ذلك أن عليك أن تظل متسمراً أمام جهاز الكمبيوتر عدة ساعات في إنتظار هذه اللحظة ؟‍‍‍‍‍‍ ‍‍
هنا يأتي دور الأوامر المحددة سلفاً Limit entry orders 
الأمر المحدد سلفاً Limit Entry Order
هو أمر لبيع أو شراء عملة ما بسعر محدد سلفاً من قبلك , فإذا وصل سعر العملة فعلاً إلى السعر الذي حددته سيتم تنفيذ الأمر وإذا لم يصل لن يتم تنفيذ الأمر .
ففي مثالنا السابق ستحدد سعر .9850 للشراء وبذلك فأنت تقول لشركة الوساطة التي تتعامل معها : إذا وصل سعر اليورو إلى سعر .9850 اشتروا لي لوت يورو – أو أي عدد من اللوت تشاء – عندها يمكنك مغادرة جهاز الكمبيوتر والاهتمام بأمر آخر . فإذا وصل سعر اليورو فعلاً إلى .9850 ستقوم الشركة بشراء لوت يورو لك وإذا لم يصل السعر إلى .9850 لن تقوم بتنفيذ الأمر .
ستقوم بذلك عن طريق وضع الأوامر بواسطة محطة العمل platform والتي تستخدمها للتعامل مع شركة الوساطة وستجد الإرشادات الكاملة لكيفية وضع الأوامر المحددة سلفاً وهي مسألة لاتتطلب سوى بضع نقرات على الفأرة .
وهذه هي الفائدة من الأوامر المحددة سلفاً وهو إعطائك المجال للاهتمام بأمور أخرى دون الحاجة للانتظار .

أنواع الأوامر المحددة سلفاً

هناك أربعة أنواع من الأوامر المحددة سلفاً تغطي كافة احتمالات حركة السعر لعملة ما وهي أمران للخروج وأمران للدخول :
أوامر الخروج المحددة سلفاً :
أمر الحد من الخسارة Stop order .
أمر جني الربح Limit order .
أوامر الدخول المحددة سلفاً :
أمر الدخول لسعر مرتد Entry limit .
أمر الدخول لسعر مستمر Entry stop .
أرجو أن لا تشعر بالارتباك من هذه الأنواع , فالغرض منها هو تغطية كافة احتمال حركة السعر بحيث يمكنك عند تحليلك لسعر عملة أن تضع هذه الأوامر ليتم تنفيذها بشكل آلي دون الحاجة لأن تظل متسمراً أمام جهاز الكمبيوتر لساعات طويلة , وبسبب هذه الأنواع من الأوامر يمكن للمتاجر أن يجعل من عمله في المضاربة على أسعار العملات عملاً جزئياً part time حيث كل ما عليك أن تقوم بتحليل سعرالعملة فإذا وصلت لقناعة بخصوص اتجاه حركة السعر ستضع أوامر البيع أو الشراء وتحددها سلفاً حيث يمكنك عندها مغادرة جهاز الكمبيوتر والاهتمام بعمل آخر وأنت مطمئناً بانه مهما كانت حركة سعر العملة فإن أوامرك سيتم تنفيذها بالشكل الذي حددته سلفاً وبشكل آلي ودون تدخل منك .
وبقليل من الممارسة ستجد أن التعامل مع هذه الأوامر مسألة في غاية البساطة .
وسنشرح الآن بالتفصيل كل نوع من أنواع الأوامر المحددة سلفاً :

أوامر الخروج المحددة سلفاً

– أمر الحد من الخسارة Stop order :
وهو أمر تحدد فيه السعر الذي ستغلق فيه الصفقة إذا كانت النتيجة خاسرة .
فمثلاً : لنفترض إنك اشتريت لوت يورو بسعر EUR/USD = .9000 على أساس أنك تتوقع أن سعر اليورو سيرتفع بعد ذلك .
تعلم أن كل نقطة يرتفع بها سعر اليورو فوق السعر السابق تربح 10$ في الحساب العادي – 1$ فيالحساب المصغَر – وكل نقطة ينخفض بها سعر اليورو عن السعر السابق تخسر 10$ .
لنفترض أنك اشتريت لوت اليورو بالسعر السابق وكنت تود مغادرة الجهاز والتوقف عن المتابعة ولكنك تخشى أن ينخفض سعر اليورو ويستمر بالانخفاض معنى ذلك أن خسارتك ستظل بازدياد فإذا انخفض السعر 30 نقطة ستخسر 300$ وإذا استمر بالانخفاض أكثر وانخفض 60 نقطة ستخسر 600$ وهكذا .
يمكنك ان تحدد مسبقاً أقصى حد يمكنك أن تخسره بهذه الصفقة باستخدام أمر الحد من الخسارة Stop order وذلك بأن تحدد مسبقاً السعر الذي ستغلق الصفقة به في حالة الخسارة .
ففي المثال السابق اشتريت لوت يورو بسعر .9000 على أساس أن سعره سيرتفع , ستحدد سعر الحد من الخسارة .9850 وبذلك فأنت تقول لشركة الوساطة أن تشتري لك لوت يورو بسعر .9000 فإذا انخفض السعر وبدأت أخسر ووصل السعر إلى .9850 فاغلقوا الصفقة خوفاً من ان يستمر السعر في الانخفاض وبذلك فقد حددت خسارتك مسبقاً في هذه الصفقة ب 50 نقطة .
يمكنك بعد تحديد سعر الحد من الخسارة من أن تغادر جهاز الكمبيوتر وأنت مطمئناً من أنه مهما انخفض سعر اليورو فلن تخسر أكثر من 50 نقطة لأنه عندما يصل سعر اليورو إلى .9850 ستقوم الشركة وبشكل آلي بإغلاق الصفقة ولن تخسر المزيد .

على أي أساس يتم تحديد سعر الحد من الخسارة ؟

الجواب : المسألة تعتمد أساساً على تحليلك لحركة سعر العملة فقد تصل لاستنتاج بأن سعر اليورو بعد أن وصل إلى سعر .9000 سيعود للارتفاع وعلى هذا الأساس ستقرر شراءه ولكن لا يعني ذلك أن السعر عندما يصل فعلاً إلى .9000 سيعاود الارتفاع فوراً بل قد ينخفض أكثر بعض الشئ إلى .9890 ثم يعاود الارتفاع وقد ينخفض إلى .9875 ثم يعاود الارتفاع , فمهما كان تحليلك دقيقاً فنادراً ما ستتمكن من تحديد النقطة التي يعاود بها السعر الارتفاع بالضبط ..!! 
ولكنك من خلال تحليل حركة السعر تصل لقناعة بأن سعر اليورو إذا وصل لسعر .9850 فمعنى ذلك أن تحليلك خاطئ – أو يكون قد طرأ ظرف سياسي أو اقتصادي – وبالتالي طالما أن السعر وصل لهذه النقطة فإنه لن يعاود الارتفاع وسيستمر في الهبوط , عند هذه النقطة بالذات ستضع سعر الحد من الخسارة أي عند السعر الذي تفقد معه الأمل بأن السعر سيعاود الارتفاع .
أهمية أمر الحد من الخسارة 
هناك قاعدة تقول : Always trade with stops أي لا تتاجر إلا بعد أن تحدد سلفاً من خسارتك .

فما معنى ذلك ؟
كثيراً ما يشتري بعض المتاجرين عملة ما على أساس أن سعرها سيرتفع أو يبيعون عملة ما على أساس أن سعرها سينخفض ولكن الأمور لا تسير كما يتوقعون ويبدأ السعر بالمعاكسة وتبدأ الخسارة :
20 نقطة .. لا بأس سيعاود السعر التحسن .. ولكنه لا يتحسن .
40 نقطة .. لا يهم سيعود للتحسن .. ولكنه لا يتحسن .
80 نقطة .. لقد أصبحت خسارتي كبيرة سأنتظر لعل السعر يتحسن لأخفف من خسارتي .. ولكنه لا يتحسن .
120 نقطة .. مشكلة! لا يمكنني تقبل هذه الخسارة سأنتظر لعل السعر يتحسن ولو قليلاً .. ولكنه لا يتحسن ..!! .
200 نقطة .. ياللهول ياليتني تقبلت الخسارة عندما كانت 40 نقطة !!
وهكذا كما ترى أن تترك الأمور دون أن تحدد مسبقاً السعر الذي ستغلق الصفقة فيه في حالة الخسارة يجعلك عرضة للتأثير النفسي على ” أمل ” أن يتحسن السعر ويعود إلى الربح أو على الأقل تخفيف الخسارة وقد يؤدي بك هذا ” الأمل ” لأن تتضاعف خسارتك عدة مرات مما يجعلك مضطراً للقبول بخسارة ثقيلة .
فأيهما أفضل أن تتعرض لمثل هذا الموقف الحرج أو أن تكون قد حددت مسبقاً السعر الذي تفقد الأمل عنده على أساس التحليل وليس على أساس التأثير النفسي .. فقد يوصلك التحليل بأن السعر إذا عاكسك 40 نقطة معنى ذلك إنه لن يعود للتحسن وأن تحليلك كان خاطئاً أو قد تكون قد طرأت ظروف ما ولن يعود بعدها السعر للتحسن , فأن تخسر 40 نقطة خير من أن تخسر 200 نقطة قد تعني آلاف الدولارات .
فتقبل الخسارة المحدودة هي صفة المتاجر المحترف . 
المهم أن تكون هذه الخساره قائمة على أساس التحليل وليس على أساس الآمال المبنية على المؤثرات النفسية والتي أودت بحسابات الكثير من المتاجرين .
سؤال : إذاً سأحدد خسارتي عند نقطة قريبة جداً من نقطة الدخول حتى لا أخسر كثيراً إذا أخطئت في التحليل , فمثلاً إذا اشتريت اليورو بسعر .9000 سأحدد خسارتي عند سعر .9895 اي لو أخطأت التحليل فلن أخسر أكثر من 5 نقاط وذلك أفضل أليس كذلك ؟
الجواب : لا ليس كذلك ..!!
فهل أنت متأكداً مائة بالمائة من أن السعر عندما يصل إلى .9000 بالضبط سيعاود الارتفاع ؟
فكما ذكرنا فحتى لو كان تحليلك صحيحاً فنادراً ما تتمكن من تحديد السعر الذي سيعاود السعر عنده بالارتفاع بالضبط .. فقد يصل السعر إلى .9890 ثم يعاود الارتفاع فإذا كنت قد حددت خسارتك عند .9895 معنى ذلك إنك ستخرج خاسراً 5 نقاط في الوقت الذي كان تحليلك فيه صحيحاً , فلو أنك أعطيت لنفسك مجالاً أكبر وصبرت بعض الشئ لخرجت رابحاً بدلاً من ان تخرج خاسراً 5 نقاط .
فلا يمكنك أن تحدد خسارتك بسعر قريب جداً لأنك لا تعلم بالضبط السعر الذي سيعاود عنده السعر بالارتفاع .
ولايمكنك أن تحدد خسارتك بسعر بعيد جداً حتى لا تصبح خسارتك ثقيلة .
بل بمنزلة بين المنزلتين ..!!
أي بعيد كفاية بحيث تعطي نفسك المجال للحصول على ربح وقريب كفاية بحيث تحد من خسارتك قدر المستطاع في حالة حدوث الخسارة ..!!

إذاً على بعد كم نقطة لابد أن أحدد سعر الحد من الخسارة ؟
الجواب : لابد أن تجعل من التحليل هو الأساس في تحديد ذلك ولكن مبدئياً لا يفضل أن يقل نقطة الحد من الخسارة عن 30 نقطة أي عندماتشتري اليورو على سعر .9000 فلا يفضل تحديد الخسارة بأكثر من .9870 لأنه من الوارد جداً أن ينخفض السعر حتى هذه النقطة ثم يعود للارتفاع .
وفي الحقيقة فإن النقطة التي تضع عندها سعر الحد من الخسارة stop يعتبر من أهم القرارات التي يجب تحديدها في الصفقة وهي مسألة تعتمد على قدرتك على تحمل الخسارة وعلى دقة تحليلك وطريقتك في المتاجرة بشكل عام وهي مسألة تختلف من شخص لآخر وتتحسن بالممارسة والمران والتدريب .
ولنأخذ بعض الأمثلة على كيفية تحديد نقطة الحد من الخسارة :

مثال1 : 
ستشتري لوت يورو بسعر EUR/USD = .9850 فحدد نقطة الخسارة stop ؟

الجواب : سنضع أمر لشراء اليورو على سعر .9850 ونضع ال stop على سعر .9810 وبذلك نحدد الخسارة إن حصلت ب 40 نقطة .

قاعدة عامة
أمر الحد من الخسارة Stop order
للعملات المباشرة
عند الشراء .. تكون نقطة ال stop أقل من سعر الشراء .
عند البيع .. تكون نقطة ال stop أكبر من سعر البيع .
للعملات غير المباشرة
عند الشراء .. تكون نقطة ال stop أكبر من سعر الشراء .
عند البيع .. تكون نقطة ال stop أقل من سعر البيع .

– أمر جني الربح Limit order  :

وهو أمر تحدد فيه السعر الذي تغلق عنده الصفقة في حالة الربح .
فمثلاً : لنفترض أنك اشتريت لوت جنية استرليني بسعر ما وكنت تتوقع أن يرتفع الجنية 80 نقطة . فلكي تحصل على الربح فعليك الانتظار حتى يرتفع الجنية فعلاً 80 نقطة وقد يتطلب ذلك عدة ساعات , يمكنك هنا استخدام أمر جني الربح limit order تحدد السعر الذي تريد أن تغلق الصفقة فيه في حالة الربح .
فلوفرضنا إنك اشتريت الجنية بسعر 1.6000 وكنت تتوقع أن يرتفع الجنية 80 نقطة فيمكنك عندها أن تضع أمر جني الربح عند سعر 1.6080 , أي إنك تقول لشركة الوساطة إذا وصل سعر الجنية ل 1.6080 أغلقوا الصفقة , سيتم تنفيذ هذا الأمر بشكل آلي دون الحاجة لأن تكون متواجداً في هذه اللحظة .
يمكنك بعد وضع هذا الأمر أن تغادر جهاز الكمبيوتر وأنت مطمئناً إلى أنه لو وصل السعر إلى النقطة التي حددتها ستتمكن من جنيَ الربح دون الخوف من أن يعود السعر ويهبط وتضيع عليك الفرصة بذلك من الحصول على 80 نقطة .

على أي أساس يمكنني أن أضع نقطة جني الربح ؟
المسألة تعتمد على المتاجر وعلى أسلوبه في المتاجرة Strategy فالبعض يحدد مسبقاً عدد معين من النقاط والبعض يحدد مبلغاً ثابتاً , ولكن الأسلوب الأفضل لابد أن يحدد على أساس التحليل فإذا كان التحليل يشير لاحتمال ارتفاع العملة لعدد معين من النقاط قبل أن يعود وينخفض فالأفضل أن يتم تحديد نقطة جني الربح limit order عند هذه النقطة أو نقطة قريبة منها .
ولنأخذ بعض الأمثلة عن كيفية تحديد نقطة جني الربح :
مثال 1 : 
اشتريت لوت يورو بسعر .9500 فحدد نقطة جني الربح 
الجواب : سنضع نقطة جني الربح limit order عند سعر .9550 أي إننا نطلب من الشركة أن تغلق الصفقة عندما يصل سعر اليورو

إلى .9550 وبذلك نحدد ربحنا مسبقاً ب 50 نقطة .

قاعدة عامة
أمر جني الربح Limit order
للعملات المباشرة
في حالة الشراء يكون سعر أمر جني الربح أكبر من سعر الشراء .
في حالة البيع يكون سعر أمر جني الربح أقل من سعر الشراء .
للعملات غير المباشرة
في حالة الشراء يكون أمر جني الربح أقل من سعر الشراء .

وفي حالة البيع يكون أمر جني الربح أكبر من سعر الشراء .

 

سجل الى حساب تداول فوركس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.